:
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ‏ لا تظن أن العدو غلب ولكن الحافظ أعرض

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أم عبد العزيز
مديرة مجموعة [وذكّر]
avatar

>>>الإسم في إنشادكم >>>الإسم في إنشادكم : أم عبد العزيز.

عدد المساهمات : 566
تاريخ التسجيل : 18/07/2009

مُساهمةموضوع: ‏ لا تظن أن العدو غلب ولكن الحافظ أعرض   السبت أغسطس 22, 2009 2:15 am

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته





قال
ابن القيم رحمه الله: [

تالله ما عدا عليك العدو إلا بعد أن تخلى عنك المولى فلا تظن أن العدو غلب ولكن الحافظ أعرض ].اهـ



قلت : وفي هذه الكلمة الثمينة فوائد



* منها : أنه ما كان لعدوك عليك من سلطان عندما كنت مع المولى ولكن بعد أن تخليت كان الجزاء أن تخلى الله عنك فأنت الذي أكسبته الجراءة عليك ببعدك عن راعيك




*
ومنها : أن الذنب دخل عليك بمصيبتين :



الأولى : أن تخلى الله عنك ، فخذلك ، وأسلمك لعدوك ، فلست لحفظه ورعايته أهلاً ، فقد ضيعت الله ؛ ومن ضيع الله ضيعه الله ، وأَعْظِم بها من مصيبة.


الثانية : أَنْ تَسَلَّطَ عليك العدو فصرت بذنبك مملوكاً ، رقيقاً ، رهين عدو لا يرحم ، ولا يخاف الله فيك.


* ومنها : أن أعداء الله لا ينتصرون على أوليائه ، وأنه تعالى لا يُسْلم أوليائه ، فإن الله غالب وليس بمغلوب ، قال تعالى :
?وَإِنَّ جُنْدَنَا لَهُمُ الْغَالِبُونَ
?(1).




وقال أيضاً :
?كَتَبَ اللهُ لأَغْلِبَنَّ أَنَاْ وَرُسُلِي . . . ?(2).




فمن غالب الله غلبه الله ،((ولَيُغْلَبَنَّ مُغَالِبُ الغَلابِ )).



إذن إنما دخل عليك عدوك ؛ بذنوبك ، ومعاصيك ، فدعها ولا تُعِنْ عدوك على نفسك ؛ فتهلك.


وهذا
لبيان حقيقة الداء فإن الداء الحقيقي الذي تعاني ولا تشكو(!) ؛ هو الذنب
والخطيئة ، والغفلة عن الله ، والأماني الزائفة ، وتسويف التوبة ، واتباع
الهوى.



وهذا الذي ذكرتُهُ أمر مهم جداً فيما أنت فيه فكن فَطِناً لَبيْباً ينعم الله عليك ، ويُنير لك الطريق(3).




ـــــــــــــــ

(1) سورة الصافات الآية:(173).


(2) سورة المجادلة الآية:(21).


(3) مواساة العليل....-عنوان كتاب الشيخ ابو عبيد العمروني







*********




[قال شيخ الإسلام ابن تيمية]







المسلم الصادق إذا عَبَد الله بما شُرِع فتح الله عليه أنوار الهداية في مدة قريبة
الاستقامة ( 1/100 ).



حاجة العباد إلى الهدى أعظم من حاجتهم إلى الرزق والنصر


مجموع الفتاوى(22 / 402 ).

ولو اعتصمَ رجلٌ بالعلمِ الشرعيِّ من غيرِ عملٍ بالواجبِ كانَ غاوياً ‘‘ !


مجموع الفتاوى(11/540)



قال ابن الجوزي :


سلوا القبور عن
سكانها ، و استخبروا اللحود عن قطانها ، تخبركم بخشونة المضاجع ، و
تُعلمكم أن الحسرة قد ملأت المواضع ، و المسافر يود لو انه راجع ،
فليتعظ الغافل و ليراجع .
المختار من ثمار الاستغفار

منقول من إيميلي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://wathakkir.ahlamontada.com
روووح الورد
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 19
تاريخ التسجيل : 18/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: ‏ لا تظن أن العدو غلب ولكن الحافظ أعرض   السبت أغسطس 22, 2009 6:42 am

جزاك الله خير وجعله في ميزان حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم عبد العزيز
مديرة مجموعة [وذكّر]
avatar

>>>الإسم في إنشادكم >>>الإسم في إنشادكم : أم عبد العزيز.

عدد المساهمات : 566
تاريخ التسجيل : 18/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: ‏ لا تظن أن العدو غلب ولكن الحافظ أعرض   السبت أغسطس 22, 2009 4:20 pm

وإياكي ، آمين يارب Smile

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://wathakkir.ahlamontada.com
 
‏ لا تظن أن العدو غلب ولكن الحافظ أعرض
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجموعة [وذكّر] :: الاقسام التفاعلية :: القسم العام-
انتقل الى: